زياد بندورو شاب مغربي يرفع تحدي تسلق 10 قمم مغربية في 6 أيام

إنجاز غير مسبوق ذلك الذي يطمح إلى تحقيقه الشاب المغربي زياد بندورو يوم 2 يوليوز المقبل، عندما سيرفع تحدي تسلق 10 قمم مغربية في 6 أيام، وهو ما سيمكنه من دخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

اختيار زياد بندورو لخوض هذا التحدي وقع على القمم الأعلى بالمغرب وشمال افريقيا، باعتبار أن علو كل واحدة منها يفوق 4000 متر، ويتعلق بالأمر بجبال توبقال (4165 متر)، وتيمزكيدة (4089 متر)، وراس وانوكريم (4083 متر)، ومكون (4071 متر)، وأفيلا (4043 متر)، وأكيوض (4030 متر)، وتوبقال الغربي (4020 متر)، واموزر (4010 متر)، وبيكينوسن (4002 متر)، وافروان (4001 متر).

هذا التحدي الذي اختاره الشاب زياد تمت الموافقة عليه من طرف لجنة موسوعة غينيس للأرقام القياسية، وذلك بعد أن أثبت أنه لم يسبق لأي متسلق خوض هذه المغامرة، ودافعه الأساسي في ذلك هو التعريف بالمناطق المجاورة لهذه الجبال، من خلال مساعدة ساكنتها على الاستفادة من تواجدها قرب هذه المناطق بغرض المساهمة في الترويج لها سياحيا على المستويين الوطني والدولي.

يقول زياد بندورو في حديث مع وكالة المغرب العربي للأنباء إنه لاحظ أن كل من يفكر في تسلق قمة مغربية يأتي اختياره مباشرة لجبل توبقال بالنظر لكونه الأعلى بالمغرب وشمال وافريقيا، وهو ما دفعه بدوره لاكتشاف هذه المغامرة لأول مرة، مسجلا أن شغفه بهذه الرياضة ازداد بعد نجاح هذه التجربة، وقاده بالتالي لتسلق عشر قمم مغربية أخرى، بل وربط علاقات اجتماعية وإنسانية مع الساكنة المستقرة قرب هذه المناطق.

يؤكد هذا الشاب ذو ال26 ربيعا، العاشق للسفر والحاصل على ماستر في التجارة الدولية من جامعة فرنسية، أنه زار أكثر من 70 بلدا خلال فترة دراسته، ليقرر بعد انهائه بحث نهاية الدراسة القيام بجولة كبيرة بدأت في يناير 2020، وشملت العديد من الدول الآسيوية.

هذه الجولة حسب زياد كانت السبب المباشر في اكتشافه لشغفه برياضة تسلق الجبال، وذلك بعد أن اضطر للبقاء حوالي 9 أشهر بدولة لاوس بسبب اتخاذها قرار اغلاق حدودها عقب انتشار فيروس كوفيد-19، وهو ما مكنه من اكتشاف طبيعة هذا البلد، والقيام بأولى تجارب تسلق الجبال، مستفيدا كباقي العالقين بهذا البلد، من عدم اتخاذ هذا الأخير لإجراءات الحجر الصحي الشامل واكتفائه بإغلاق الحدود.

وبالنسبة لزياد فإن اكثر ما يحفزه على رفع تحدي تسلق 10 قمم في 6 أيام، بعد أن تمكن من تسلقها سابقا في فترات مختلفة هو نجاحه في امتحان تحسين بنيته الجسمانية بشكل كبير، وذلك بعد الالتزام ببرنامج رياضي وحمية غذائية صارمين، مشيرا إلى أن وزنه انتقل في ظرف سنة من 100 كلغ إلى 66 كلغ.

وسجل في هذا الصدد، أنه أراد أن يبرهن من خلال ذلك أن التغيير لا يحتاج لوقت طويل، يكفي فقط التحلي بالإرادة والتصميم والتفاني في العمل من أجل بلوغ الأهداف المسطرة، مبرزا ان العمل من أجل تطوير البنية الجسمانية، يوازيه بشكل تلقائي تغيير على مستوى العقلية، وهو ما يساعد على اكتساب ثقة كبيرة في النفس.

ثقة زياد في النجاح في رفع رهان هذا التحدي، وايمانه بنبل أهدافه جعله يسخر إمكانياته المادية الخاصة من أجل الاستعداد الذهني والجسدي مع فريق عمله، لكن ذلك لا يمنعه من البحث عن محتضنين من أجل وضع امكانيات أكبر رهن إشارة هذه التجربة الرياضية والإنسانية، والتي سيتم توثيقها عبر انجاز شريط وثائقي عن أحداثها وتفاصيلها.

رسالة زياد بندورو للشباب هي حثهم على الخروج من منطقة الراحة، والبحث عن تحديات جديدة كل يوم والتعلم من الفشل، ووضع أهداف كبيرة على المستوى البعيد.

وعلى المستوى المهني، وبعد اختياره الاستقرار بالمغرب، أسس زياد مكتبا للتوجيه الدراسي بالرباط لتمكين الطلبة من الاطلاع على الفرص المتاحة لمتابعة مسارهم الدراسي والجامعي بعد الباكالوريا بالمغرب والخارج، ومساعدتهم على اختيار التوجهات التي تتماشى مع تكوينهم.

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز) لتخصيص المحتوى والإعلانات View more
Cookies settings
موافق
سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط
Privacy & Cookies policy
Cookie nameActive
من نحن عنوان موقعنا هو: https://www.tanjalaan.com. التعليقات عندما يترك الزائرون تعليقاتهم على الموقع ، نجمع البيانات الموضحة في نموذج التعليقات ، وكذلك عنوان IP الخاص بالزائر وسلسلة وكلاء متصفح المستخدم للمساعدة في اكتشاف الرسائل غير المرغوب فيها. قد يتم توفير سلسلة مجهولة المصدر تم إنشاؤها من عنوان بريدك الإلكتروني (وتسمى أيضًا التجزئة) لخدمة Gravatar لمعرفة ما إذا كنت تستخدمها. سياسة خصوصية خدمة Gravatar متاحة هنا: https://automattic.com/privacy/. بعد الموافقة على تعليقك ، ستكون صورة ملفك الشخصي مرئية للجمهور في سياق تعليقك. ميديا إذا قمت بتحميل الصور إلى موقع الويب ، فيجب تجنب تحميل الصور مع تضمين بيانات الموقع المضمنة (EXIF GPS). يمكن لزوار الموقع تنزيل واستخراج أي بيانات موقع من الصور الموجودة على الموقع. الكوكيز إذا تركت تعليقًا على موقعنا ، فيمكنك الاشتراك في حفظ اسمك وعنوان بريدك الإلكتروني وموقعك الإلكتروني في ملفات تعريف الارتباط. هذه لراحتك حتى لا تضطر إلى ملء التفاصيل الخاصة بك مرة أخرى عندما تترك تعليقًا آخر. ستستمر ملفات تعريف الارتباط هذه لمدة عام واحد. إذا قمت بزيارة صفحة تسجيل الدخول الخاصة بنا ، فسنقوم بتعيين ملف تعريف ارتباط مؤقت لتحديد ما إذا كان متصفحك يقبل ملفات تعريف الارتباط. لا يحتوي ملف تعريف الارتباط هذا على بيانات شخصية ويتم تجاهله عند إغلاق المستعرض الخاص بك. عند تسجيل الدخول ، سنقوم أيضًا بإعداد العديد من ملفات تعريف الارتباط لحفظ معلومات تسجيل الدخول الخاصة بك وخيارات عرض الشاشة. تستمر ملفات تعريف الارتباط لتسجيل الدخول لمدة يومين ، بينما تستمر ملفات تعريف ارتباط خيارات الشاشة لمدة عام. إذا حددت "تذكرني" ، فسيستمر تسجيل دخولك لمدة أسبوعين. إذا قمت بتسجيل الخروج من حسابك ، فستتم إزالة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بتسجيل الدخول. إذا قمت بتحرير أو نشر مقال ، فسيتم حفظ ملف تعريف ارتباط إضافي في متصفحك. لا يتضمن ملف تعريف الارتباط هذا أي بيانات شخصية ويشير ببساطة إلى معرّف المنشور للمقالة التي حررتها للتو. تنتهي صلاحيته بعد يوم واحد. محتوى مضمن من مواقع أخرى قد تتضمن المقالات الموجودة على هذا الموقع محتوى مضمنًا (مثل مقاطع الفيديو والصور والمقالات وما إلى ذلك). يتصرف المحتوى المضمن من مواقع الويب الأخرى بنفس الطريقة تمامًا كما لو كان الزائر قد زار موقع الويب الآخر. قد تجمع مواقع الويب هذه بيانات عنك ، وتستخدم ملفات تعريف الارتباط ، وتضمين تتبعًا إضافيًا لجهة خارجية ، وتراقب تفاعلك مع هذا المحتوى المضمن ، بما في ذلك تتبع تفاعلك مع المحتوى المضمن إذا كان لديك حساب وتم تسجيل دخولك إلى هذا الموقع. مع من نشارك بياناتك إذا طلبت إعادة تعيين كلمة المرور ، فسيتم تضمين عنوان IP الخاص بك في إعادة تعيين البريد الإلكتروني. كم من الوقت نحتفظ ببياناتك إذا تركت تعليقًا ، فسيتم الاحتفاظ بالتعليق والبيانات الوصفية الخاصة به إلى أجل غير مسمى. هذا حتى نتمكن من التعرف على أي تعليقات متابعة والموافقة عليها تلقائيًا بدلاً من الاحتفاظ بها في قائمة انتظار الإشراف. بالنسبة للمستخدمين الذين قاموا بالتسجيل على موقعنا (إن وجد) ، نقوم أيضًا بتخزين المعلومات الشخصية التي يقدمونها في ملف تعريف المستخدم الخاص بهم. يمكن لجميع المستخدمين رؤية معلوماتهم الشخصية أو تعديلها أو حذفها في أي وقت (باستثناء أنه لا يمكنهم تغيير اسم المستخدم الخاص بهم). يمكن لمسؤولي مواقع الويب أيضًا رؤية هذه المعلومات وتحريرها. ما هي الحقوق التي لديك على بياناتك إذا كان لديك حساب على هذا الموقع ، أو تركت تعليقات ، فيمكنك طلب تلقي ملف مُصدَّر من البيانات الشخصية التي نحتفظ بها عنك ، بما في ذلك أي بيانات قدمتها إلينا. يمكنك أيضًا أن تطلب منا مسح أي بيانات شخصية نحتفظ بها عنك. هذا لا يشمل أي بيانات نحن ملزمون بالحفاظ عليها لأغراض إدارية أو قانونية أو أمنية. أين نرسل بياناتك يمكن التحقق من تعليقات الزوار من خلال خدمة الكشف التلقائي عن البريد العشوائي.
Save settings
Cookies settings